الاتصال | من نحن
ANHA

اجتماع في تل حميس لشرح المؤامرة الدولية على أوجلان 

قامشلو- عقدت لجنة إدارة المدارس في ناحية تل حميس اجتماعاً موسعاً لمعلمي ومعلمات مدارس الناحية وريفها وذلك لشرح السيرة الذاتية وحياة قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، والتعريف بفكره وفلسفته ونضاله، وأسباب المؤامرة الدولية التي أدت لسجنه.

حضر الاجتماع المنعقد في المركز الثقافي بناحية تل حميس المئات من المعلمين والمعلمات، بالإضافة إلى حضور الرئيس المشترك لاتحاد المعلمين في ناحية تل حميس عبد السلام الغنام وإداريي اتحاد المعلمين عبد الحكيم العليوي وخديجة حمود.

بدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت، ثم ألقى الإداري في اتحاد المعلمين عبد الحكيم العليوي كلمة ذكر فيها نبذة عن حياة القائد عبدالله أوجلان والتعريف بالمؤامرة الدولية التي حيكت ضده من قبل عدة دول والتي أدت لخطفه وتسليمه للدولة التركية التي تفرض عليه منذ عدة أعوام عزلة مشددة في انتهاك صارخ لمبادئ حقوق الإنسان وسط صمت دولي وعالمي.

ووصف العليوي يوم الـ 15 من شهر شباط الذي اختطف فيه أوجلان باليوم الأسود على كافة الشعوب المظلومة والمطالبة بالحرية والسلام والتآخي، لأن استهداف أوجلان كان بهدف القضاء على فكره الذي يدعو فيه إلى حرية كافة الشعوب والثورة ضد الأنظمة القمعية والديكتاتورية.

فيما تحدثت عضوة المنسقية العامة لمؤتمر ستار في مدينة كوباني ليلى جيا التي حضرت الاجتماع، وقالت بأن الانتصارات التي تحققها قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب والمرأة في عموم الشمال السوري والمقاومة التي تجري في عفرين في وجه الاحتلال التركي ومرتزقته هي التي ستفشل المؤامرة الدولية ضد قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، وذلك بالسير على نهجه الثوري وتطبيق مشروع الأمة الديمقراطية وخلق مجتمع تسوده الديمقراطية وأخوة الشعوب.

وانتهى الاجتماع بترديد الشعارات التي تحيي مقاومة أوجلان، ومقاومة الشعب في عفرين.

(ش أ/ل)

ANHA