الاتصال | من نحن
ANHA

اجتماع في تل حميس ضمن فعاليات يوم مناهضة العنف ضد المرأة

تل حميس- عقدت منسقية المرأة لحركة المجتمع الديمقراطي اجتماعاً في ناحية تل حميس التابعة لمقاطعة قامشلو ضمن فعاليات يوم مناهضة العنف ضد المرأة حضره المئات من أهالي الناحية والقرى التابعة لها.

وضمن فعاليات يوم الـ 25 من تشرين الثاني يوم مناهضة العنف ضد المرأة وتحت شعار “تحطيم نظام إيمرالي هو تحطيم القيود المفروضة على المرأة ”نظمت منسقية المرأة لحركة المجتمع الديمقراطي اجتماعا في ناحية تل حميس التابعة لمقاطعة قامشلو .

وحضر الاجتماع الذي انعقد  في المركز الثقافي بالناحية المئات من أهالي الناحية والريف التابع لها والإداري  في مؤسسات المجتمع المدني والعضوة في منسقية المرأة لمقاطعة قامشلو جودي أوسي.

بعد الوقوف دقيقة الصمت ألقت العضوة في منسقية المرأة جودي أوسي كلمة، وضحت من خلالها قصة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، كما وشرحت بهذا الاجتماع قصة الدكتاتور تروخيلو مع الأخوات ميرا بال.

وتطرقت  جودي أوسي  بالحديث عن أنواع العنف المختلفة والآثار السلبية التي يشكلها العنف ضد المرأة، إضافة إلى الإحصائيات في الذكرى الـ15 لليوم العالمي لإنهاء العنف ضد المرأة: 70% من النساء يعانون من العنف في حياتهن و35 % تعرضن للعنف الجنسي وفي البلدان تتعرض سبعة من كل عشر نساء إلى هذا النوع من العنف.

وفي نهاية حديثها حثت المجتمع والنساء على تفعيل دور المرأة في المجتمع ولعب الدور الأساسي في الكومينات والمؤسسات للقضاء على هذه الظواهر والحد منها  وقالت:  يجب تطبيق القوانين التي تصدر لإنصاف المرأة وترسيخ حقوقها.

وتخلل الاجتماع فتح باب النقاش مع النساء المشاركات والاستماع لهن، حيث دارت أغلب النقاشات حول  العنف الذي تتعرض له المرأة والظلم الذي تلاقيه وموضوع زواج القاصرات وضرورة تفادي هذه المشاكل.

وانتهى الاجتماع بترديد الشعارات التي تنادي بحرية المرأة وحرية قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان.

(ش أ/س)

ANHA