الاتصال | من نحن
ANHA

اتهامات متبادلة بين تركيا وإيران بخصوص سوريا

مركز الأخبار- أعلنت الخارجية الإيرانية، أن “التصريحات غير المسؤولة لتركيا ستزيد من تعقيد الأمور في سوريا وستؤثر على الحل السياسي” للأزمة التي تمر بها البلاد.

وقال الناطق باسم الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، في تصريحات صحفية أدلى بها مساء اليوم، ردا على تصريحات لوزير الخارجية التركي اتهم فيها “عناصر حزب الله اللبناني والميليشيات الشيعية” بانتهاك الهدنة في سوريا، إن طهران “كشريك في الاتفاق الثلاثي مع موسكو وأنقرة، تؤكد على ضرورة تطبيق الاتفاق وتنتظر من تركيا أن تكون طرفا في هذا الاتفاق وألا تتخذ موقفا آخر يخالف الواقع”.

و وجه قاسمي خطابه للإدارة التركية، قائلا: “إذا كنتم مدركين للوقائع وأردتم استمرار اتفاق وقف إطلاق النار وإطلاق المفاوضات السياسية لإنهاء الأزمة السورية، يجب أن تكونوا طرفا ضامنا للاتفاق”.

وجاء هذا البيان رداً  على تصريحات أنقرة التي قالت، على لسان وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو: “نرى خروقا لاتفاق وقف إطلاق النار في سوريا، وعناصر حزب الله اللبناني والميليشيات الشيعية وقوات النظام السوري، هم من يقومون بها، ومفاوضات أستانا قد تتعثر إذا لم نوقف الخروق المتزايدة”.

(م)