الاتصال | من نحن
ANHA

‘إيمان هي ضحية الصمت الدولي عن انتهاكات تركيا في الشهباء’

تولين حسن

الشهباء- أكدت الإدارية في اتحاد المرأة الحرة في مناطق الشهباء رحاب جبو بأن الجريمة التي ارتكبت من قبل جيش الاحتلال التركي ومرتزقته بحق الشابة إيمان مسلم، تمسّ كافة النساء في المنطقة، وطالبت المنظمات والمؤسسات الحقوقية النسائية بالعمل على ضمان حقوق كافة النساء في مناطق الصراع.

وتطرقت الإدارية في اتحاد المرأة الحرة في مناطق الشهباء رحاب جبو، إلى أن دخول جيش الاحتلال التركي ومرتزقته إلى مناطق الشهباء تحت مسمى محاربة داعش وتحرير سكانهامن وحشيتهم هي مجرد كذبة لأنهم يمارسون أعمال أبشع من مرتزقة داعش وخاصة ضد النساء.

ولفتت رحاب، إلى امتداد انتهاكات وهجمات مرتزقة الاحتلال في المنطقة، إلى شخصية المرأة، مشيرةَ بأن جيش الاحتلال يخطف النساء ويمارسون أعمالاً لاأخلاقية بحقهن، لينتهي بهم الأمر بقتل تلك النساء، مؤكدة أن ماجرى مع المرأة إيمان مسلم هي واحدة من تلك الجرائم البشعة، وحملت رحاب مسؤولية ماتتعرض لها النساء في مناطق الشهباء إلى الصمت الدولي حيال انتهاكات الجيش التركي ومرتزقته.

ونوهت رحاب، بأن الجريمة التي ارتكبت بحق الشابة إيمان مسلم في قرية قبة الشيح، هي جريمة للإرهاب التركي، وبها تسجل في صفحات التاريخ الأعمال اللاأخلاقية التي يمارسها جيش الاحتلال بحق النساء في المناطق التي تحتلها.

وخاطبت رحاب جبو، المنظمات والمؤسسات الحقوقية النسائية، بالعمل جاهداً لإنقاذ النساء المتواجدات في المناطق المحتلة من قبل جيش الاحتلال التركي، فيما أكدت بأنهن سيعملن بكل ما وسعهن للوصول إلى كافة النساء وتوعيتهن من كافة النواحي لتتمكن من حماية ذاتها من تلك الانتهاكات.

(ش)

ANHA