الاتصال | من نحن
ANHA

أول جمعية لنساء مدينة منبج تبدأ نشاطها

Video

منبج- شكلت هيئة المرأة في مدينة منبج جمعية للنساء بالتنسيق مع لجنة الاقتصاد والبلديات، ضمت عدداً من النساء سيعملن على صناعة المؤن المنزلية وبيعها في الأسواق. 

وأعلنت هيئة المرأة في مدينة منبج عن تشكيل الجمعية الأولى للنساء رسمياً في الـ6 من شهر أيلول الجاري، حيث تضم الجمعية10 عاملات ساهمن بـ16 سهماً.

ويأتي تشكيل الجمعية بالتعاون والتنسيق مع لجنة الاقتصاد والبلديات في مدينة منبج، حيث تهدف إلى دعم اقتصاد المرأة الذي هو الركيزة الأساسية لتخرج المرأة من الاستغلال والاضطهاد، حيث انبثقت من ذاك المنطلق فكرة جمعية المرأة التي حملت اسم (بيت البركة).

تعتمد هذه الجمعية على الأسهم التي تشارك بها النساء، اذ تبلغ قيمة كل سهم 20 ألف ليرة سورية، يتاح لكل امرأة المساهمة بسهم وحتى 3 أسهم كحد أقصى.

تتخذ الجمعية من مبالغ الأسهم مصدراً مادياً لتمويل الجمعية، تقوم بشراء الخضار والمواد الأولية التي تصنع منها المؤن.

المشرفة على العاملات في “بيت البركة” سارة الابراهيم قالت بأن “عدد العاملات في الجمعية يبلغ 10 عاملات وهن يعملن بدقة ونظافة من الساعة التاسعة صباحاً وحتى الساعة 3 مساءً”.

سارة قالت بأنهن بدأن العمل على تحضير الملوخية، حيث اعتمدن على المبالغ التي وردت من الأسهم في شراء الملوخية.

وفي حديث لها عن كيفية العمل قالت سارة: “يبدأ العمل بالقطاف حيث تعزل الورقة عن بدن النبتة، ثم يتم نشرها في الغرف لتتم التهوية  حتى تجف تماماً، وفي النهاية تتم التعبئة في أكياس خاصة بالمونة”.

ويهدف المشروع إلى تأمين عمل مستمر للنساء صيفاً وشتاءً.

ولم تبدأ النساء ببيع أية منتوجات من عمل الجمعية، إلا أن النساء يخططن لبيع ما تنتجه جمعيتهن في أسواق مدينة منبج، ليساهمن بذلك بتحقيق الاكتفاء الذاتي إلى جانب تأمين دخل لهن والاعتماد على ذاتهن في تأمين كل ما يحتجن إليه.

(ش ع/ج)

ANHA