الاتصال | من نحن

أهالي منبج يحيّون عيد نوروز

مبنج – يحيّ أهالي منبج للمرة الأولى عيد نوروز بعد تحريرها، وذلك تحت شعار “بروح نوروز نحو بناء الأمة الديمقراطية”.

وفي هذه الأثناء تتوجه مكونات منبج من كرد، عرب، تركمان، أرمن، وجاجان إلى ساحة نوروز ليحتفلوا بالعيد.

وزين المسرح الذي سيقام عليه الحفل بشعار نوروز “بروح نوروز نحو بناء الأمة الديمقراطية”، والتي كتبت باللغات “الكردية، العربية، التركية، والجاجانية”، بالإضافة إلى صورة المناضلين بوطان تركمان، فيصل أبو ليلى، عبد الستار الجادر، رويدة منبج، رسول خلو، روجدا باور، محمود أبو علي، عزيز ميرمين، زيلان حلب.

كما وضعت لافتات على جدران المدرسة التي ينظم فيها الاحتفال، وكتب عليها “نوروز رمز النصر، وشعاع نوز يخترق الظلام، وبدأ ربيع جديد”، “بالمرأة الحرة نحو بناء الأمة الديمقراطية”، “بمقاومة مبنج أوقد شعلة نوروز”، “بالشبيبة الحرة نحو بناء سوريا ديمقراطية تعددية”.

وبحسب اللجنة التحضيرية فإن وفود من الإدارة الذاتية الديمقراطية في مقاطعتي الجزيرة وكوباني ورؤساء ووجهاء عشائر المنطقة سيشاركون في الحفل، بالإضافة إلى الفنانين ريبر وحيد، محمد شاكر، جمال تيريج، فرق الدبكات للهلال الذهبي، فرقة فناني منبج، فرقة كوباني سيحيون الحفل.

وسيتخلل الحفل إلقاء كلمات باسم مجلس مبنج العسكري، الإدارة المدنية الديمقراطية في منبج وريفها، مجلس المرأة في منبج وريفها، قوات الأمن الداخلي، عوائل الشهداء.

وإلى الآن وصل المئات من أهالي المنطقة إلى مكان إقامة الاحتفال، وبدأوا بعقد حلقات الدبكة.

وفي اللحظات القادمة سيتم إيقاد شعلة نوروز في ساحة الحفل من قبل أمهات المناضلين، وسيبدأ بعدها برنامج الحفل.

والمدرسة التي ينظم فيها الحفل كانت في السابق معقلاً لمرتزقة داعش، وقد دمرت المدرسة عقب استهدافها من قبل المقاتلات الحربية.

(ن ع/د ج)

ANHA