الاتصال | من نحن
ANHA

أهالي سري كانية يستنكرون الهجوم على مخمور والعزلة على أوجلان

الحسكة – استنكر أهالي مدينة سري كانيه الهجوم على مخيم مخمور والعزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان وذلك خلال مسيرة.

نظمت حركة المجتمع الديمقراطي في مدينة سري كانيه مسيرة بهدف التنديد بالعزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان والهجوم على مخيم مخمور، شارك فيها المئات من أهالي مدينة سري كانيه.

بدأت المسيرة من أمام دار الشعب بالمدينة. حمل المشاركون في المسيرة أعلام وحدات حماية الشعب والمرأة وصور قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان ولافتات كتب عليها ” نستنكر بشدة الهجوم على مخيم مخمور”، ” الموت للقوات المتآمرة”، ” عاش القائد آبو” وجابت المسيرة الشوارع الرئيسة في المدينة وسط ترديد الشعارات التي تندد بالعزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان والهجوم على مخمور.

توقفت المسيرة في ساحة آزادي حيث وقف المشاركون دقيقة صمت إجلالاً لأرواح الشهداء، ثم أصدرت حركة المجتمع الديمقراطي بياناً قرئ من قبل المعلمة بيريفان نعسو. وجاء في البيان:

” نستنكر بشدة الهجوم الإرهابي على أبناء شعبنا في مخيم مخمور، مثل هذه الهجمات لن تشكل عائقاً أمام نضال شعبنا الحر، بل على العكس سنصعد من نضالنا ونستمر في السير على خطا الشهداء والقائد”.

وانتهت المسيرة بترديد الشعارات التي تخلد الشهداء وتنادي بحرية القائد آبو.

(م م)

ANHA