الاتصال | من نحن
ANHA

أمهات السلام: نحن على عهدنا للقائد آبو

حلب – استنكرت أمهات السلام في مدينة حلب المؤامرة الدولية التي طالت قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان، وأكدن أنهن سيستمرون في النضال حتى تحقيق حريته.

وضمن سلسلة استمرار الفعاليات المطالبة بحرية قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان والمستنكرة للمؤامرة الدولية عليه من قبل الدول الإقليمية وعلى رأسها الدولة التركية، نددت أمهات السلام عبر بيان إلى الرأي العام العالمي بممارسات هذه الدول المعادية للشعب الكردي.

وتجمعت العشرات من أمهات السلام في مدينة حلب، رافعات أعلام مؤتمر ستار وصور أوجلان، أمام رابطة المرأة للتدريب والتوعية في القسم الشرقي من حي الشيخ مقصود، وقرئ البيان من قبل الإدارية في رابطة المرأة للتدريب والتوعية سهام الشيخ.

وجاء في نص البيان:

“باسم أمهات السلام في حلب ندين ونستنكر بشدة المؤامرة الدولية على القائد عبد الله أوجلان، التي عمدت على إخراج القائد من سوريا في 9 من تشرين الأول عام 1998م وذلك بضغط من الدول الاستعمارية، لأن فكر وفلسفة القائد توسعت وتطورت إذ كان يعمل جاهداً لحل القضية الكردية بالطريقة السلمية على أساس السياسة الداعية إلى أخوة الشعوب وبناء علاقات مع العالم العربي ومنها سوريا.

إن القائد عبد الله أوجلان كان يسعى دائماً إلى الحل الديمقراطي وذلك لمواجهة السياسة الاستعمارية ولكن للأسف لم يفهموا سياسة القائد لإحلال السلام في الشرق الأوسط، وهذه هي المؤامرة التي تم الاتفاق عليها من قبل الدول الاستعمارية وخاصة تركيا الفاشية.

نحن كأمهات السلام سوف نبقى على عهدنا للقائد وسوف نكسر الحواجز ونقطع المسافات حتى نصل إلى حرية القائد لأن حرية القائد هي حريتنا جميعاً”.

وانتهى البيان بترديد الشعارات التي تطالب بحرية القائد وتدين بسياسات الدولة التركية.

(كروب/س)

ANHA