الاتصال | من نحن
ANHA

أطفال يحيون تراث الأجداد

قامشلو- افتتح معلمو ومعلمات مدرسة قتيبة في مدينة قامشلو، معرضاً للتراث الكردي والرسومات الكرتونية، من عمل الأطفال.

إحياءً للتراث الكردي وتشجيعاً لمواهب الأطفال، افتتح معلمو مدرسة قتيبة في مدينة قامشلو معرضاً للأطفال، بحضور كافة المدرسين، عضوات من مؤتمر ستار، مجلس عوائل الشهداء وذوي الأطفال.

بدأ افتتاح المعرض بداية على وقع الأغاني وتشكيل حلقة من الدبكة من قبل أطفال المدرسة، وبعدها تم قص شريط المعرض من قبل عوائل الشهداء.

والشيء المفلت والذي شد الحضور جلوس عدد من الأطفال على حسيرة عليها عدة أدوات تراثية قديمة كان يستخدمها القدماء حسب عاداتهم وتقاليدهم، وبدأوا بالعمل عليها بما، فيها طحن القمح وغزل الصوف إضافة إلى العزف على آلة الطنبور، وهم مرتدين الزي الكردي.

وضم المعرض أدوات تراثية قديمة ولوحات فنية وأدوات معدنية وأخرى من الخشب، كانت تستعمل في أوقات سابقة، بالإضافة إلى مجسمات بيوت وتنانير الخبز صنعت من الطين، إلى جانب تصاميم من أثاث المنازل الكردية والعربية، وسط تزيين القاعة بالألوان ولوحات قد تم رسمها من قبل الأطفال في المدرسة.

وبعد جولة الحضور في المعرض هنأت عضوة مؤتمر ستار هدية محمد المعرض على جميع من ساهم بتحضيره وخاصة الأطفال.

وانتهى المعرض بغناء الأطفال وتشكيل حلقات من الدبكة.

(ش أ/هـ)

ANHA