الاتصال | من نحن
ANHA

أردوغان يسيّس الدين لتنصيب نفسه سلطاناً

مركز الأخبار – يحاول الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تسيّس الدين ليضعه في خدمة أجنداته لتسهل تصفية خصومه اعتماداً على فتاوى جاهزة.

ويعمل أردوغان بالاستنجاد بمختلف الأوراق لتثبيت نفسه في السلطة، وآخرها كان الدعوة إلى تسيس الدين وتوظيف المساجد في الحرب على الخصوم، مما يهدد بتحويل تركيا إلى حالة من الصراع الديني.

وجدد الرئيس التركي الدعوة إلى تفعيل دور المساجد في عموم البلاد خلال الفترة القادمة، وجاء ذلك في كلمة ألقاها السبت خلال فعالية صيفية نظمتها رئاسة الشؤون الدينية التركية في مدينة إسطنبول لتأهيل طلاب المناطق الشرقية من البلاد.

وأشار متابعون للشأن التركي إن محاولة أردوغان لعب ورقة الدين في الصراع السياسي، هي من أجل تسهل تصفية خصومه المعارضين لحكمه اعتماداً على فتاوى جاهزة.

وحث أردوغان على ضرورة أن تكون المدارس والمساجد جزءاً من الحياة الاجتماعية في تركيا من أجل تحقيق الأهداف المنشودة، التي يسعى إليها.

وفي هذا السياق أكد المتابعون إلى أن الرئيس التركي يفكر فقط في تثبيت وضعه كرئيس دائم لتركيا، ولا ينظر إلى التداعيات الخطيرة لمثل هذا الموقف الذي قد يعيد البلاد إلى مرحلة التعليم الديني ويضرب التعليم المدني، ويعتبر مبررات كافية لانتشار مجموعات متشددة بين الأتراك مثل داعش والنصرة.

(آ أ)